منتديات السبورة
التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الأخوة والأخوات .. أنظمة وقوانين المنتدى تحظر نشر الإعلانات و روابط المنتديات وسيتم إيقاف عضوية من لا يلتزم  بأنظمة المنتدى.. من أراد التسجيل عليه مراسلة الإدارة almualem_s@hotmail.com


العودة   منتديات السبورة > القسم التربوي والتعليمي > السبورة التربوية

السبورة التربوية تربية - تعليم - تبادل خبرات


" قرأت لك .. في التربيـــــة والتعليــــــــم "


إضافة رد
 
أدوات الموضوع ابحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-03-2005, 01:41 AM   #46
عضو فضي
 




معدل تقييم المستوى: 12
الآمال is on a distinguished road
Thumbs up

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

راااااااااائع واكثر سلمت يدكِ اختي هيــلة على هذه الجواهر


شكرا لك وتقبلي ارق التحيات




التوقيع
الآمال غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-03-2005, 01:15 PM   #47
عضو برونزي
 




معدل تقييم المستوى: 12
نديم الصمت is on a distinguished road
افتراضي

روائعكــ درر أختي هيله ..




التوقيع
نديم الصمت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-03-2005, 11:04 PM   #48
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

المعلم
د/ أبو مجاهد
د/ عبدالرازق
جون ديوي
ديفون
مشرف تربوي
نديم الصمت



لكم الشكــــرلهذا المرور




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-03-2005, 11:06 PM   #49
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

المنهج المدرسي المعاصر

المفهوم ... الأسس ... المكونات ... التنظيمات ...



تأليف : د/ حسن الخليفة
الناشر : مكتبة الرشد ، الطبعة 1424هـ - 2003مـ


الكتاب من (320) صفحة ومقسم الي (4 ) أبواب وفهارس للأشكال والجداول والمحتويات ..


يذكر صاحب الكتاب بين سطور مقدمتة أن دراسة المناهج تعرف المعلم بتنظيماتها وأنماطها المتباينة تلك التي ظهر تطورها المتنامي مع تطور التربية عبر التاريخ علي متغير متصل الحلقات ركز في بدئه علي المادة الدراسية دون من يقوم بدراستها ..
ثم أخذت المناهج تتخلي رويدا رويدا عن المادة والموضوع الدراسي متجهة نحو التلميذ بميوله وحاجاته واهتماماته فظهر عبر ذلك منهج المواد الدراسية المترابطة فمنهج المجالات الواسعة ثم المنهج المحوري بتمركزة حول التلميذ بحاجاته ومشكلاته وميوله ، ثم شاع فيما بعد منهج النشاط الذي يؤمن بأن تعلم التلميذ ينبغي أن يكون نشطا ومرتبطا بخبراته ومشكلاته شبيها بالحياة التي يحياها الناس قدرا الأمكان .

ومن أجل هذه الخلفية التي نراها ضرورية للمعلم جاءت أبواب الكتاب وفصولة الستة عشر يأخذ بعضها برقاب بعض منظومة في المناهج ومستوفية لكثير من المعلومات والخبرات التي نحسبها مهمة للمستعملين بالتربية ..

الباب الأول جاء بعنوان مفهوم المنهج المدرسي وتناول في فصوله الحديث عن مفهوم المنهج وتطورة ، مفهومة التقليدي ، النقد الموجه للمنهج التقليدي ، أهم العوامل التي أدت الي تطور المنهج ، ومن ثم مفهوم المنهج الحديث ومكوناته ، المنهج المدرسي نظام تربوي وعرف في البداية مفهوم النظام وأيضا المنهج بوصفة نظاما ، مكونات بعض المفاهيم المرتبطة بمفهوم النظام ..
الباب الثاني بعنوان أسس بناء المنهج المدرسي وتناول فيه الأساس العقدي الفلسفي وذكر فيه مفهوم الفلسفة وعلاقتها بالتربية ، أهم الفلسفات الوضعية ، والرؤية الأسلامية في بناء المناهج المدرسية ..
تحدث أيضا ضمن فصول هذا الباب عن الأساس الأجتماعي ، وتناول فيه عن مفهوم المجتمع وعلاقته بالمنهج ، الأدوار الأجتماعية للمنهج ، المنهج ودوره في تربية النشء وثقافة المجتمع وعلاقتها بالمنهج المدرسي ، الأساس النفسي وتناول فيه مفهومه ، خصائص النمو وعلاقتها بالمنهج وكذلك مراحل النمو، طبيعة التعلم ومبادئه ، الأساس المعرفي تحدث فيه عن وحدة المعرفة وطبيعتها ، مصادرها ، وأيضا تنظيم بيئة المعرفة وتدريسها ..
الباب الثالث بعنوان مكونات المنهج المدرسي وتناولت فصوله أهداف المنهج المدرسي ومحتوى المنهج وطرق التدريس والأنشطة التعليمية ووالوسائل التعليمية وبالأخير التقويم ..
الباب الرابع بعنوان تنظيمات المنهج المدرسي وجاءت فصوله بالحديث عن منهج المواد الدراسية المنفصلة مفهومه ، خصائصه و مزاياه وطرق تحسينه ومنهج النشاط مفهومه ، نشأته ، خطوات بناءه ، خصائصة ، مميزاته وعيوبه والنقد الموجه ، والمنهج المحوري مفهومه وخصائصة ومميزاته وعيوبه ومن ثم منهج الوحدات الدراسية ...




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-03-2005, 11:16 PM   #50
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

الأختبارات المدرسية ومرتكزات تقويمها


تأليف : د/ توما جورج خوري
الناشر : المؤسسة الجامعية للدراسات والوزيع والنشر
الطبعة الأولي 1411هـ - 1991مـ
مقسم الي (11) فصل


تعتبر عملية التقويم التربوي من الآمور المهمة في عملية التربية والتعليم لا بل ركيزة أساسية من ركائز التقييم التربوي الهادف ..
فاذا ما أريد للتقويم أن يأخذ مكانه الصحيح لابد من ايجاد المعلم الذي يحسن فهم العملية التربوية واستعداد تلاميذه ومدي تحصيلهم العلمي ومن ثم استعمال الوسيلة المناسبة من أجل الحصول علي أفضل النتائج ..

لذلك جاء الكتاب شارحا وموضحا لمنطلقات التقويم الصحيحه التي عله يساهم في مساعده المعلمين والمعلمات من تأدية واجباتهم علي أفضل وجه كي يتمكنوا من تقويم التحصيل العلمي عند تلاميذهم ..

بدأ الكتاب بمقدمة ثم الدخول الي الفصل الأول بلمحة تاريخية عن الأختبار والتقويم حيث لابد من نظرة سريعة تلقي الضوء الكافي علي كيفية نشأة الأمتحانات وكيف تطورت وهذا من شأنه أن يساعد علي فهم جذور التطور التاريخي للاختباروالتقويم .
الفصل الثاني بعنوان الأهداف التربوية وتحدث عن صفات الأهداف ، أنواعها ، من يقررها ، حسناتها وفوائدها ، علاقة المعلم ودوره بالأهداف التربوية وتناول أيضا مرتكزات التقويم المتمثلة بالموضوعية ، الصدق ، الثبات الشمول ، وسهولة التطبيق الفصل الثالث تضمن الأختبارات الشفوية والأنشائية وتحدث عن الأختبار الشفوي ، الملاحظة ، العلاقات الأجتماعية ، العمل الجماعي ، الأختبارات الأنشائية سيئاتها ، حسناتها ، نصائح وارشادات من أجل الأعداد ..
والفصل الرابع تناول الأختبارات الموضوعية ميزاتها وسيئاتها ، أنواعها ، الصح والخطأ ، الأختيارمن متعدد ، اختبر المطابقة
والفصل الخامس جاء ليتحدث عن الأختبار المقنن ، ميزاته ، كيف يتم اعداده ، صدق الأختبار وثباته ، تنوعها ، كيفية تطبيقها في المجال المدرسي ، وأصول اجرائه ..
الفصل السابع تناول اختبارات الذكاء ، قياسه ، اختبارات الجماعه متى وأين تستخدم ، معاييرها ..
الفصل السابع والثامن عرض فيه وسائل وطرق تقويمية لا تعتمد علي الأختبار وأهمية الأمتحان وأصول الأستعداد له والمشاركه فيه
وأخر الفصول تضمنت تقويم التحصيل في القراءة والتحصيل في الحساب والعلوم وفي الدراسات الأجتماعية والتقويم الأحصائي للتحصيل المدرسي ..




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-03-2005, 11:17 PM   #51
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

Curriculum leadership

" قيادة المنهج "


تأليف : الن. أ . جلاتهورن

ترجمة : د/ سلام سيد ، د/ ابراهيم الشافعي ، د/ ربيع حمودة ، د/ موافق الرويلي

الناشر : مطابع جامعة الملك سعود - 1415هـ
بلغت صفحاته ( 540) صفحة ، مقسم الي (3) أجزاء


ذكر في المقدمة أن هذا الكتاب مثل رائع من أمثلة التجديد والتطوير
في مجال المناهج ولم يترك جانبا يهم دارس المناهج الأ طرقه ولم يكن طرقه لهذه الجوانب من قبيل الوصف الأجوف أو السرد الممل ولكن طرق موضوع المناهج بطريقه موثقة حيث يعرض وجهات النظر المتباينة مصحوبة بالوثائق التي تؤيد كلا الطرفين بالأضافة الي الرأي الشخصي ..

هذا الكتاب يستعرض واقع المناهج في السنوات المائة الأخيرة متناولا في ذلك أسس المناهج ونظريات المنهج وتخطيطها وتحسين البرامج المدرسية وتنفيذ المنهج وتنسيقه وتقويمه ثم ينتهى الكتاب بجزء خاص عن الأتجاهات المعاصرة في المنهج شارحا ما حدث ويحدث في معظم حقول الدراسة كالعلوم والرياضيات والدراسات الأجتماعية واللغات الأجنبية ..
يبدأ الكتاب بتناول أصول الحقل ( المناهج ) حيث يكون اتخاذ القرارات مبنيا علي مرئيات واسعه وفي ضوء معلومات عميقة ، يتناول الفصل الأول المفاهيم الرئيسية المستخدمة في كل فصل من فصول الكتاب شارحا المفاهيم العامه للمنهج وموضحا العناصر الأساسية له فهدف هذا الفصل هو تزويد القارئ لمجموعة من الأدوات المفاهيمية ..
يستعرض الكتاب تاريخ المنهج في السنوات المائة الماضية وذلك حتى يتمكن متخذ القرارات من الوقوف علي مشكلات الحاضر وحلولها من منظور تاريخي..
وأيضا يتناول أنواعا متعددة من نظريات المنهج نظرا لأن النظرية الجيدة تزود باستبصار أعمق في العلاقات المعقدة التي يتضمنها العمل المنهجي ..
الجزء الثاني من هذا الكتاب يتناول عمليات المنهج والهدف العام لهذا الجزء هو مساعدة القارئ علي اكتساب المهارات اللازمة لاحداث التغيرات المنهجية الرئيسية ويبدأ هذا الجزء بتناول العمليات المحددة التي شاركت في تحسين وتطوير مناهج المراحل الثلاث برامج ، الدراسة حقولها ، ومقررات ووحدات الدراسة ..
في حين يتناول الجزء الثالث ادارة المنهج واذا كانت المناهج حقيقة مؤثرة فأنه يجب أن تدار بجدارة ويشرح في ذلك سبلا محددة عن طريقها يستطيع القائد أن يراقب كلا من عمليات التعليم واقعيا واستخدام المواد التعليمية اي المنهج المتعلم والمنهج المدعم حسب المفاهيم التي استعملت في هذا الكتاب ..

وأيضا تناول ماهو معروف عن التطبيق الفاعل للمنهج ويوصي بعمليات محددة لتطبيق المناهج بفاعلية ، كما تناول العمليات التي استخدمت لتنساق المنهج ، واستعرض في نهاية هذا الجزء عدة نماذج لتقويم المنهج ويقدم اقتراحات محددة لتطوير وتطبيق خطة تقويم شامل ، وفي الأخير ينتهي الكتاب بجزء عن الأتجاهات المنهجية فيتناول الأتجاهات في حقول المادة والأتجاهات عبر المنهج شاملة استخدام الحاسوب ( الكمبيوتر ) وينتهي بفحص النزعات المعاصرة لتفريد المناهج للمتعلمين ذوى الأحتياجات الخاصة ..




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-03-2005, 11:24 PM   #52
عضو شرف
 




معدل تقييم المستوى: 12
فهمي عبدالقادر is on a distinguished road
افتراضي

شكراً لك اخي الكريم على هذا المقال
شكرا لك على هذه المعلومات القيمة وجزاك الله كل خير
فهمي




فهمي عبدالقادر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 14-03-2005, 12:01 AM   #53
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

التدريس والتعليم


الأسس النظرية .. الأستراتيجيات والفاعلية
جزء" الأسس النظرية "
تأليف : أ / دجابر عبد الحميد
الطبعة الأولي 1419هـ -1998مـ
نشر من قبل : دار الفكر العربي

صفحات الكتاب (360) ومقسم الي (7) فصول

كتاب يهدف الي المساعدة في فهم التدريس وما يجري في الصفوف الدراسية ، ويبين أن التدريس الجيد عمل يتحدي امكانات المدرسين ، وعمل شاق وجاد ومجهد حتى مع توافر أفضل ظروف العمل ..
كتاب يعين القارئ علي أن يصبح واعيا وعلي نحو نشيط في الحياة داخل الصفوف الدراسية في المدرسة ، كما يزود بمعلومات أساسية وأفكار يستطيع أن تتخذ منها أساسا فكريا تتابع تنميته خلال الحياة المهنية ..
ويهدف أيضا كما يقول المؤلف أن يتحول الفكر التربوي والسيكولوجي المتقدم المعاصر من تيمات فكرية نظرية الي عوامل فاعله مؤثرة في تطوير ما يجري في حجرة الدراسة بما يحقق أهداف التعليم اي يسهم في بناء البشر و في تقدم المجتمع العربي..

الفصل الأول من هذا الكتاب يتناول التعلم ويتعرض للمداخل الثلاثة الأساسية وهي السلوكية المعرفية والأنسانية وتطبيقات كل منها..
أما الفصل الثاني يتناول النمو والتعلم ويناقش وجهات نظر أربعة في النضج من حيث علاقته بالتعلم كما تناول مراحل التعلم ، القراءة والتكوينات المعرفية وحل المشكلة ، كما يبرز أهمية دراسة النمو النفسي للمدرسين ويلخص نظريات النمو المعاصرة الشائعه والتي لها أعظم تأثير في مجال التدريس ، كما يتناول مزايا وعيوب تصنيف التلاميذ الي فئات ويتعرض فيها للفئات الأساسية للتلاميذ ..
يناقش الفصل الثالث الأفكار والفلسفات التي توجه المدرسين مبينا طبيعة الفلسفة التربوية وفائدتها ثم يعرض الأفكار الأساسية للفلسفات التاريخية والحديثة " المعاصرة ، المثالية ، الواقعية ، البرجماتية ، الوجودية ، التجديدية ، المستقلة ، السلوكية ، التواترية ، الماركسية ، الجوهرية ، والأسلامية ..".
ويلخص الفصل الرابع ما يتعلمه التلاميذ في المدرسة من معرفة ومهارات ونواحي وجدانية ويناقش الأسس التي يسترشد بها المدرس في اختيار محتوى ما يدرسه ويوضح كيف تؤثر معتقدات المعلمين عن طبيعة المادة الدراسية في طريقة تدريسها وتأثير اختيار المحتوى في تخطيط الدرس ..
ويعالج الفصل الخامس المنهج والدروس ، ويوضح محتوى المنهج التعلمي وخطوات تنظيم المنهج وأنماطه المتمركزة حول المادة والمتمركزة حول التلميذ مع بيان مزايا وعيوب كل منها ، كما يحدد المكونات الأساسية للوحدات التعليمية مع التمثيل وخطة الدرس ، ويناقش أيضا أبعاد المنهج وأهمية الأهتمام بها في تخطيط الأنشطة خارج المناهج ..
الفصل السادس يتناول التدريس الصفي وتخطيط الدرس بمراحله وادواته وجزئياته ، كما يتناول شروط واجراءات ادارة الصف الجيد والتقويم الصفي ، أغراضه ومفاهيمه ونماذجه ..
في حين جاء الفصل السابع والأخير بعرض نماذج التعلم والتدريس وتندرج في أربعة أسر وهي تجهيز المعلومات والنماذج الأجتماعية والشخصية ، والأتساق السلوكي مع عرض نماذج في كل أسرة .. وهنا اختتم الكتاب




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-03-2005, 03:19 PM   #54
روح غائبة
 
الصورة الرمزية الوهج
 




معدل تقييم المستوى: 14
الوهج is on a distinguished road
افتراضي


هـــــــــــيلة...
فــــــــــــكــــــــر تــــــــربــــــــــوي وقـــــــــــــــلم وثـــــــــاب
وابـــــــــــــــــــــــــــداع متواصـــــــــــــل

دمـــــــــــــــــــــتِ واحــــــــــــــة رطــــــــــيبة في زمـــــــــن القـــــــــحط




الوهج غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 21-03-2005, 11:13 AM   #55
عضو برونزي
 
الصورة الرمزية د/عبدالرازق مختار محمود
 




معدل تقييم المستوى: 13
د/عبدالرازق مختار محمود is on a distinguished road
افتراضي

شكرا المعلمة هيلة
جعله الله في ميزان الحسنات
في انتظار المزيد




د/عبدالرازق مختار محمود غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-03-2005, 06:30 PM   #56
عضو
 




معدل تقييم المستوى: 10
جنان is on a distinguished road
افتراضي

مشكووووووووووووووور




جنان غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-03-2005, 11:14 PM   #57
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

الوهج
د/ عبدالرازق
جنان

لكم الشكـــــــــر




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-03-2005, 11:15 PM   #58
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

المشكلات الصفية

السلوكية .. التعليمية .. الأكاديمية
مظاهرها .. أسبابها .. علاجها

تأليف : د/ محمد حسن
الطبعة الأولي : 1423 هـ - 2002 مـ
نشر من قبل : دار المسيرة للنشر والتوزيع
مقسم الي ( 5 ) فصول ومكون من ( 232 ) صفحة

يعتبر توفير النظام والأنضباط داخل غرفة الصف من المشاكل التي تشغل بال وفكر المعلمين ويستنفذ وقتهم وجهدهم ، وبشكل خاص في المرحلة الأبتدائية ، ويصرف المعلم جزء من طاقته ووقته بالأنشغال بأنماط سلوكية متفاوته وبعض هذه السلوكيات مرغوب فيها والبعض الأخر غير مقبول ..
فهناك أنماط سلوكية غير مرغوب فيها تواجه المعلم داخل غرفة الصف توصف بأنها مشكلات عادية أو مألوفة منها الثرثرة ، الضحك ، مضغ اللبان ، التهريج ، نسيان الأدوات ، كثرة الحركة داخل الصف ..الخ فهذه السلوكيات تعمل علي اعاقة المعلم والتلميذ من انجاز المهام بشكل فاعل وجيد ..
وهناك أيضا مشكلات تعتبر أكثر خطورة من المشكلات العادية وتعمل علي اعاقة التعليم والتعلم بشكل واضح ومن أمثلة هذه المشكلات التخريب المتعمد للأثاث وممتلكات الأخرين ، رفض القيام بالأعمال المدرسية ، تكوين العصابات ، الغياب المدرسي ، التحدث بلغة بذيئة ، السلوك الأنعزالي والعدواني ..

لذلك هذا الكتاب كما أراه محاولة لتقديم بعض الأجراءات والمقتراحات التي تساعد المعلمين في التغلب علي المشكلات الصفية والتي تواجههم من أجل توفير مناخ صفي يسوده الأتصال والتواصل بين المعلم والطالب لتسهيل عملية التعليم والتعلم .
يشمل هذا الكتاب علي خمسة جاء الفصل الأول محاولة لتوضيح المقصود بمفهوم تعديل السلوك والعوامل المؤثرة فيه والخطوات الأساسية في برنامج التعديل ، أنواعه ونظرياته ، أما الفصل الثاني فقد اشتمل الأنضباط الصفي مفهومه ، أشكاله ، أهدافه والعاومل المؤثرة فيه ، أسباب المشكلات ، مصادر مشكلات الروضة ، أساليب ملاحظة المشكلات وأنماط سلوك المعلمين في غرفة الصف وأساليب ادارة النظام ودور المعلم في الأومات والظروف الصعبة ..
الفصل الثالث تناول مشكلات التلاميذ ذوى الحاجات الخاصة ومنهم التلاميذ بطيئو التعلم ، المعوقون ، وأيضا تحدث عن الموهوبون ..
في الفصل الرابع والفصل الهام في هذا الكتاب كما أراه فقد تناول المشكلات السلوكية الصفية ، مظاهرها ، أسبابها وأيضا طرق علاجها المحتملة ومنها : الصياح والشغب ، السلوك العدواني والأنعزالي ، التسرب الفكري من جو الحصة ، الغياب المتكرر ، التسرب من المدرسة ، السرعة الزائدة في القراءة والكلام ، الكذب ، مشكلة الحركة الزائدة ، ضرب الأقران ، مشكلة اللجلجة ، عيوب النطق والكلام الأبدالي ، وعدم الأستجابة لاوامر المعلم وتوجيهاته ..
الفصل الخامس والأخير عرف بعض المشكلات الصفية والأكاديمية ، مظاهرها وأسبابها وطرق علاجها ومناه : ضعف التحصيل ، اختلاف الأسلوب الأدراكي ، عدم احضار التلاميذ للدفاتر والكتب والأدوات المطلوبة ، ضعف الدافعية ، مشكلة أداء الواجب ، عادات الدراسة الخاطئة و ضعف القدرة في اتباع التعليمات ، عدم المشاركة الصفية ، ضعف التركيز ، افتقار التلاميذ لعادة القراءة الهادفة .




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-03-2005, 11:16 PM   #59
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

أساسيات الأدارة والأقتصاد في التنظيمات التربوية

تأليف :
د/ عمر محمد خلف
منشورات :
ذات السلاسل للطباعة والنشر والتوزيع
الطبعة : 1406هـ 1986مـ

كتاب مكون من (212) صفحة ومقسم الي جزأين ، الجزء الأول مكون من (6) فصول ، والجزء الثاني من (8) فصول ..

تعتبر المفاهيم الأدارية والأقتصادية مكملة لبعضها البعض حيث يتوجب علي الأداري الألمام بالمواضيع لمالية والأقتصادية في التنظيم الذي يتولى ادارته وذلك في محاولة للسيطرة علي النواحي التي قد تشكل استنزافا وهدرا للأموال المتاحة وخصوصا في التنظيمات التربوية ..
وهذا الكتاب الذي بين يدي يقدم حقيقة معلومات مهمة ولازمة للمارسة العمل الأداري في التنظيمات التربوية واتاحة الفرصة أمام دارسي الأدارة التربوية واقتصادياتها للتعرف علي ماهية التنظيمات التربوية وطرق ادارتها والنواحي الأقتصادية فيها ..
كما عرض المفاهيم الأدارية والأقتصادية في كتابه للتنظيمات التربوية بشكل مختصر ومكثف دون التوسع في الشرح والتحليل علها تكون مقدمة للدارس تساعده علي الخوض في تفاصيل المواضيع المدرجة لمزيد من البحث والأستقصاء ..

بدأ الكتاب بجزأه الأول والذي جاء بعنوان الأدارة التربوية وتناول في فصوله التربية والأدارة التربوية والمدرسية وعرض المفهوم الحديث للتربية ، حيث يذهب التربويين البعض منهم الي القول بأن التربية تهدف أساسا الي اعداد الأنسان لمواجهة مشاكل الحياة من اجتماعية ومعيشية واقتصادية وتثقيفية ويذهب الأخر منهم الي القول بأن التربية تهدف فيما تهدف اليه اعداد الأنسان المتفتح الذي يعي ماضي أمته وحاضرها ومستقبلها ..، كما تناول العملية التربوية تعلم وتعليم ، أركانها ،علم الأدارة ، الحاجة الي الأدارة التربوية من خلال تنوع الأفراد العاملين في المحيط التربوي وتعدد أركان العملية التربوية بالأضافة الي طبيعة هذه العملية التي تعتبر بالغة الحساسية والدقة ، ، ال"أدارة التربوية وحدودها ، المفهوم الحديث للأدارة المدرسية ومسؤولياتها والعلاقات الأنسانية ..
كما تناول في فصوله أيضا تطور علم الأدارة ، التطور التاريخي لها ، والحديث عن أبو الأدارة العلمية " فردريك تايلور " مع فحص أفكاره ، وعرض أيضا نظرية الأدارة لـ " هنري فايول " عناصرها ، مبادئها ، فحص أفكاره ، والبيروقراطية ، تحدث أيضا عن وظائف الأدارة وأدواتها ، القيادة ، تعريفها ، أنماطها ، أيضا " نظرية القيادة الطارئة " وتقسيم " الفورد " للقيادة ، كذلك تناول الأتصال ، مقدمة عنه مع تعريفه وعناصره ومجالاته في المدرسة ، مع ذكر أيضا بعض المفاهيم الحديثة في الأدارة المدرسية والنظريات التقليدية في التربية ونظرية المفهوم المنفتح "
" Xو" "Y
في الجزء الثاني من هذا الكتاب بعنوان اقتصاديات التربية وعرض في فصوله االخدمات التربوية ، الأقتصاد والقطاع التربوي ، اقتصاديات التربية والأقتصاد القومي المخلات والمخرجات ، اقتصاديات التربية والتنمية الشاملة ، أيضا تناول العرض والطلب والخدمات التربوية ، علي خدمات المدرسين والخدمات التربوية وزيادة عدد الطلاب ، كذلك تناول الأستثمار في رأس المال البشري والأنفاق علي قطاع التربية ، الخدمات الربوية واقتصاديات التربية ، الدخل القومي والنفقات التربوية وتناول أيضا قضية مهمة سلط عليها الضوء بشكل موسع وهي الأهدار التربوي والكفاءة الأنتاجية في التربية ، أيضا الخدمات التربوية وسياسة الباب المفتوح في القبولات ، وختام الكتاب جاء بفصله الأخير وعرض فيه التخطيط التربوي ، أسسه وأنواعه والعوامل المؤثرة في التخطيط التربوي ..




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 26-03-2005, 11:18 PM   #60
عضو ذهبي
 
الصورة الرمزية هيله
 




معدل تقييم المستوى: 13
هيله is on a distinguished road
افتراضي

الأسئلة التعليمية والتقييم المدرسي

تأليف :
أ / د : أفنان دروزة
الطبعة الأولي 2005
الناشر : دار الشروق للنشر والتوزيع

كتاب مكون من ( 300) صفحة

يدور حول الأسئلة التعليمية وعملية التقييم المدرسي حيث يعتبران من أكثر الموضوعات المستخدمة بشكل واسع في المؤسسات التعليمية سواء كانت هذه المؤسسة مدرسة ، كلية ، أو جامعه ، أم غير ذلك من المؤسسات التي يستخدمها المجتمع لتعليم أبنائه فجوهر العملية التعليمية مبنى علي طرح الألأسئلة التعليمة والقيام بعملية التقييم داخل غرفة الصف وخارجها ، بل لا تتوج عملية التعليم والتعلم الأ بهما ..
جاء الكتاب في (12 ) فصلا علي التوالي متضمنا الحديث عن مواضيعه بصورة موضحه وموسعه
الفصل الأول تناول مفهوم عمليتة التقييم بصورة عامه والعناصر التي تشتمل عليها والأسباب التي تدعو للقيام بها وما محاذرها وما فائدتها وأهميتها لكل من المتعلم والمعلم والمادة الدراسية والمسؤولين الأداريين وأفراد البيئة المحلية ، كما فرق في هذا الفصل بين مفهومي التقييم والتقويم من ناحية وبين كل من التقييم والقياس والبحث من ناحية أخري .
الفصل الثاني تناول موضوع الأسئلة التعليمية فعرف السؤال التعليمي وأهميته في العملية التعليمة ثم تناول مصدر اشتقاق السؤال التعليمي باعتباره النظام التعليمي المستخدم وأوجزه في مصدرين : النظام التعليمي المعتمد علي المعلم ، والنظام المعتمد علي المتعلم ، وأيضا تعريفا بالمستويات التعليمية وفق تصنيف " بنجامين بلوم " عام 1956 ، و " دافيد ميرل " 1983.
الفصل الثالث : قدم شرحا مرفقا بالأمثلة التربوية لأنماط الأسئلة التعليمية وحصرها في ثلاث فئات ، الأسئلة المقالية ، شبه المقالية ، الموضوعية ، ثم وضح في هذا الفصل في نقاط محددة الشروط الواجب توافرها واعتبارها لدي صياغة كل نمط من هذه الأنماط ، وجاء بعد ذلك بمقارنة بين الأسئلة باعتبار عدة معايير ، ثم تناول أبعاد الأسئلة التعليمية مع تقديم أمثلة تطبيقية توضح هذه الأبعاد كما انتهي باقتراح فرضيات حول العلاقة التي تربط بين نمط السؤال ومستوى العمليات العقلية التي يقيمها ..
الفصل الرابع كان عبارة عن التعريف بموضوع التغذية الراجعه وأنماطها وأهميتها في العملية التعليمية وجاء أيضا تلخيص لاحدث الدراسات التي عقدت حول هذا الموضوع منبهة المعلم أو المربي والمسؤول لاهمية تزويد الطالب بالأجابة الصحيحة بعد طرح السؤال وتبين السبب لماذا ؟ وذلك لما لهذه العملية من أثر محو المعلومات الخاطئة وتثبيت الأجابة الصحيحة في ذهنة .
الفصل الخامس عبارة عن دراسات تجريبية حول موضوع الأسئلة التعليمية ، وتناول عدة موضوعات منها مصادر اشتقاق السؤال التعليمني ، ومستوى العمليات العقلية التي يقيسها مكانه النص المدروس ، حجم الأسئلة وتكرارها وأثر التغذية الراجعه علي عمليتي التعلم ..الخ ، واقتسم الفصل بتطبيقات تربوية لمعظم نتائج الدرسات السابقة ..
الفصل السادس قدم أول شرط من شروط الأختبار الجيد وهو الصدق ، عرفه ووضح طبيعته وشرح أنواعه والعوامل المؤثرة علية المتعلقة بالأخبار نفسه والمحتوى التعليمي واجراءات الأختبار وتصحيحه واستجابات المتعلمين .
الفصل السابع قدم ثان شرط من شروط الأختبار وهو الثبات وتناول مفهومه وطبيعته وطرق حسابه والخطأ المعياري وعلاقته بثبات الأختيار والعوامل المؤثرة علي معامل الثبات .
الفصل الثامن والتاسع تناولا أنماط التقييم المدرسي وهما التقييم ذو الأداء المرجعي والتقييم ذو المحك المرجعي عرفهما مع التوضيح بخطة " كيلر " 1968 كتطبيق لاستخدام ذو المحك المرجعي وقارن بينهما ، كما تناول
النمط الثالث وهو التقويم التشكيلي .
الفصل العاشر عبارة عن النطين الآخرين في التقييم المدرسي وهما التقييم الجمعي والتوكيدي ، عرف الجمعي ، أهدافه وتوقيته ومستوى عمومية الأهداف التي يقيسها ووظائفه وكيفية اعطاء الدرجات فيه ، اما التوكيدي فأورد بايجاز كما تقول المؤلفة لعدم توافر مراجع كافية حوله وعدم تناوله من قبل العلماء التربويين بشئ من التفصيل .
الفصل الحادي عشر تناول اجراء تقييم عملية التقييم المدرسي والفصل الثاني عشر تناول الصورة النموذجية للتقييم كأداة لتقييم المنهاج ليكون الجزء الأخير الذي ختم فيه هذا الكتاب




التوقيع~*¤ô§ô¤*~ كيــف أعــاهدك وهذا أثـــــر فأســــــك~*¤ô§ô¤*~
هيله غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع ابحث في الموضوع
ابحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
في سبيل مكتبة إلكترونية " قرأت لك + إبداعات أدبية" أبو مهاب المصري السبورة الثقافية والأدبية 16 14-04-2009 09:03 AM
قرأت لك " كتاب خصائص التصور الإسلامي ومقوماته" أبو مهاب المصري السبورة الثقافية والأدبية 6 29-01-2007 09:06 PM
قرأت لك " كتاب في التاريخ .. فكرة ومنهاج " أبو مهاب المصري السبورة الثقافية والأدبية 4 07-01-2007 11:19 PM
قرأت لك " كتاب حتى تكون أسعد الناس " أبو مهاب المصري السبورة الثقافية والأدبية 5 17-12-2006 01:54 AM
قرأت لك " كتاب محمد _صلى الله عليه وسلم _ كأنك تراه " أبو مهاب المصري السبورة الثقافية والأدبية 4 07-12-2006 02:50 PM


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:30 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست

      Design : New Style

المواضيع و التعليقات والتعقيبات المنشورة لا تعبر عن رأي " مجلة المعلم  و منتديات السبورة "   ولا تتحملان أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر " تقرير بمشاركة سيئة " أسفل كل تعليق .

Free counter and web stats