التعليمات التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

لا مكان للعنصرية في هذا المنتدى فالكل سواسية ، كما يمنع منعا باتا التطرق للآراء السياسية و قوانين الدول أو التحدث في الشؤون الخاصة للشعوب ، ولتفعيل الاشتراك .. الرجاء مراسلة الإدارة على البريد التالي : almualem_s@hotmail.com


العودة   منتديات السبورة > القسم العام > السبورة العامة

السبورة العامة تهتم بالمواضيع التي لا تندرج تحت أي من السبورات الموجودة

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 30-03-2017, 02:10 AM
 
طالب معرفة طالب معرفة غير متواجد حالياً
عضو متميز

 
بيانات :- طالب معرفة
 
طالب معرفة is on a distinguished road
افتراضي ارمق الغد وفي فؤادك شعاع من رجاء لا ينطفئ

ارمق الغد وفي فؤادك شعاع من رجاء لا ينطفئ
في سيرة سيّدنا يعقوب عليه السلام نرى مَثلَ اليقين الناضج والتسليم الكريم:
جاءه بنوه يتباكوْن على فقْد يوسف الذي أكله الذئب، فما كان من الرجل الذي غاب عنه ابنه إلا أن قال:
{ فصبرٌ جميلٌ والله المستعان على ما تصفون }
و انتظر الرجل أن يؤوب الغائب المتردِّد بين الموت والحياة، وطال الانتظار دون جدوى. ومرّت السنون على الشيخ الآمل في الغيب، و إذا هو بدل أن يعود ابنه المرتقب يفقد ابنه الآخر، وينكأ الجرحَ القديمَ جرحٌ جديدٌ !!
ماذا يصنع؟ أينفِّس عن جواه بالصّراخ والجزع؟ لا، إنه يقول مرّة أخرى:
{ فصبرٌ جميلٌ عسى الله أن يأتيَني بهم جميعا إنه هو العليمُ الحكيمُ }
إن القنوط لم يصدمه، كلا، بل تحمّل المأساة الأخيرة بالعاطفة نفسها التي تحمّل بها الأولى، وظل على تشبّثه برحمة الله يرمق الغد وفي فؤاده شعاع من رجاء لا تطفئه الأحداث، وقال لأبنائه:
{ اذهبوا فتحَسَّسوا من يوسُفَ و أخيهِ و لا تيأسوا مِن روْحِ الله إنّهُ لا يَيْأس مِن روْحِ اللهِ إلاّ القومُ الكافرون }.
من هذا السلوك العالي نلتمس الأسوة الحسنة، ونتعلّم الثبات في وجه العواصف.
و ما عساك تفعل إذا أصابك ما تكره؟ إن كان تغيير المكروه في مقدورك فالصبر عليه بلادة، والرضا به حمق.
أما إذا كان ما عراك فوق ما تطيق، فهل هناك حيلة أفضل من الاتزان ورباطة الجأش؟ !
فالمرونة في مقابلة الشدائد بعض آثار الإيمان و الرشد، وهذه المرونة دلالة تأدُّبٍ مع الله وسكينة في ملاقاة قَدَره.
نسأل اللهَ الثبات لكل إخواننا المستضعفين في فلسطين، وسوريا، و العراق وجميع أصقاع الأرض.
و إننا لنرمق الغد وكلنا أمل في عودة أحبتنا أعضاء السبورة أو على الأقل هلّتهم بين الفينة و الأخرى.
تحيتي،،،

توقيع :  طالب معرفة

 

وطن جمُّ المفاخر .... وجدير باهتمام....

هو في الأرض جزائر .... وهْوَ في القلب غرام....
رد مع اقتباس
قديم 30-03-2017, 11:05 AM   #2
المعلم غير متواجد حالياً
مشرف عام

بيانات :-
المعلم تم تعطيل التقييم
 
افتراضي

اقتباس:
و إننا لنرمق الغد وكلنا أمل في عودة أحبتنا أعضاء السبورة أو على الأقل هلّتهم بين الفينة و الأخرى.
عسى الله أن يردهم إلينا جميعا !
أخي طالب معرفة .. استمعت كثيرا بالأسلوب الراقي في كتابة القصة .. والصبر دائما مفتاح الفرج !
مودتي ،،،



توقيع :  

 

اللهم إني أسألك في صلاتي ودعائي ، بركة تطهر بها قلبي، وتكشف بها كربي ، وتغفر بها ذنبي ، وتصلح بها أمري وتغني بها فقري وتذهب بها شري , وتكشف بها همي وغمي ، وتشفي بها سقمي, وتجلو بها حزني ، وتجمع بها شملي ، وتبيض بها وجهي.
اللهم آمين .


*******************************

لم أؤاخذك بالجفاءِ لأَني *** واثق منك بالوداد الصَّريح

مجلة المعلم
كل الشكر والتقدير لمصممة التوقيع المعلمة الفاضلة أم نايف
المعلم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 02:51 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8 Alpha 1
Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

تعريب » شبكة عرب فور هوست

upgrade by : tablat.co.cc
 

المواضيع و التعليقات والتعقيبات المنشورة لا تعبر عن رأي " مجلة المعلم  و منتديات السبورة "   ولا تتحملان أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر، وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى الضغط على زر " تقرير بمشاركة سيئة " أسفل كل تعليق .. أو مراسلة الإدارة على البريد : almualem_s@hotmail.com